محاولة النظام قصف شمال حمص و اقتحام عين الفيجة

آخر تحديث : الثلاثاء 24 يناير 2017 - 11:29 صباحًا
محاولة النظام قصف شمال حمص و اقتحام عين الفيجة

قلقيليا الان – دولي

تحاول قوات النظام وحزب الله منذ أسابيع السيطرة على عين الفيجة التي يقع فيها نبع المياه الرئيسي الذي يغذي العاصمة دمشق، وصعدت مؤخرا هجماتها في المنطقة متجاهلة اتفاق الهدنة الساري منذ أواخر الشهر الماضي.

وانهارت في الآونة الأخيرة اتفاقات أولية كان تنفيذها سيسمح بدخول فرق صيانة لإصلاح معدات ضخ المياه في عين الفيجة، وتسبب تضرر المنشأة المائية في المنطقة جراء البراميل المتفجرة في أزمة مياه حادة بدمشق.

وفي درعا، قصفت طائرات حربية سورية  عدة مناطق في مدينة نوى بريف درعا الغربي، واستهدفت صوامع الحبوب بالمنطقة.

و قد تسبب القصف  في إصابة عدد من المدنيين -بينهم نساء وأطفال- وخلف دمارا واسعا، كما شمل بلدة طفس بالتوازي مع قصف أحياء درعا البلد الخاضعة للمعارضة المسلحة.

وفي شمالي سوريا، قصفت قوات النظام السوري اليوم بلدة كفرحمرة بريف حلب الشمالي، وبلدتي كفرداعل والمنصورة بالريف الغربي، وفق شبكة شام الإخبارية المعارضة.

وفي الوقت نفسه، سيطرت قوات النظام والمليشيات الداعمة لها على قرى أخرى قرب مدينة الباب الخاضعة لتنظيم الدولة الاسلامية بريف حلب الشرقي، وذلك بعد يوم من سيطرتها على بلدة صوران.

وفي ريف حماة الشمالي، تمكنت المعارضة المسلحة من إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات النظام إثر استهدافها بالرشاشات في منطقة الزوار شرق مدينة حلفايا، وفق ما ذكرته شبكة شام.

وفي ريف حمص، شن طيران النظام غارات جوية عدة استهدفت بلدة تلدو في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، مما أدى لمقتل خمسة مدنيين، بينهم أطفال.

وفي ريف دمشق أيضا، أفاد ناشطون بأن قوات النظام ومسلحي حزب الله استهدفوا اليوم بالمدفعية الثقيلة بلدة مضايا، كما واصلوا هجومهم على مواقع المعارضة المسلحة في منطقة المرج بالغوطة الشرقية.

وأفادت شبكة شام بأن اشتباكات عنيفة جرت على جبهتي راش وطيبة في حي جوبر شرق العاصمة دمشق، وسط محاولات قوات النظام التقدم باتجاه الحي.

كما تعرضت مدينة تلبيسة وبلدة الفرحانية الشرقية لقصف جوي من الطيران الحربي، كما طال قصف مدفعي وصاروخي بلدات الغنطو وأم شرشوح في منطقة الحولة، وخلف جرحى بين المدنيين.

رابط مختصر
2017-01-24T11:29:09+00:00
2017-01-24T11:29:09+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء الموقع .

Nessma Alffa