جريمة قتل الطفل ايهم في قلقيلية تثير الشارع الفلسطيني

آخر تحديث : الأربعاء 11 يناير 2017 - 12:28 صباحًا
جريمة قتل الطفل ايهم في قلقيلية تثير الشارع الفلسطيني

قلقيلية الان – اخبار فلسطين

الطفل أيهم  الْبَالِغَ من العمر سِتَّةُ أعوام,فارق الحياة,نتيجة تَعَرُّضِهِ وشقيقه إلياس “9 أعوام” لِلْتَعْذِيبِ الشديد على يدي أبيهم,وزوجة أبيهم,وشقيقتها,الذين انتُزعت من قلوبهم الرّحمةِ,فكيف لأب أن يستمتع بتعذيب قطعة من لحمه حتى الموت هكذا,أوضح أن عناصر المباحث في الشرطة الفلسطينية,صادروا من ساحة الجريمة 4 عصي, ومدقة لحمة, عليها آثار دماء,وتبين لاحقاً انهن ادوات الجريمة.

وقال أحد من الاقارب:(أن أَيّهُمْ وَشَقِيقَهُ تعرضوا على مدار أربعة أعوام لتعذيب قاسٍ,حَيْثُ كانوا محبوسين في غرفة,مربوطين بالجنازير,وَيُمْنَعْ عِلِّيُّهُمْ الخروج منها, اضافة لحرمانهم من الطعام,وكانوا يتعرضون للكي بالسجائر على أجسادهم,والسكاكين الْمَحْمِيَّةَ على النار داخل أفْوَاهُهُمْ,والضرب الشديد بِالْعِصِيِّ والجنازير,فيما كانت زوجة أبيهم تقوم بإلصاق أفواههم حتى لا يسمع أحد من الأقارب أو الجيران أصوات صراخهم المؤلمة)وأن الطفل الياس الْيَوْمُ الْمُسْتَشْفَى بَعْدَ تَلَقِّيِهِ,لكنه ما زال في حالة نفسية وجسدية سيئة جدا, حيث يعاني من الجروح النَّاتِجَةَ عن التعذيب في مختلف أنحاء جسده, كما أنه لا يستطيع الحديث جيداً,لتعرضه لِلِكَيْ بِسَكَّيْنِ ساخن في فمه ولسانهِ.

الزوجة أعترفت امام المباحث الْمَبَاحِثَ بِقِيَامِهَا بِتَعْذِيبِ الطِّفْلَيْنِ, بشكل متعمد, اضافة الى قيامها بضربه يوم امس بمطرقة “لحمة” على رأسه, حيث اعتقدت بالبداية انه اغمي عليه, وقامت بسحبه الى الحمام لغسل وجهه الا انه لم يَسْتَيْقِظْ وهو ما دفعها لايقاظ زوجها الذي تقاسم معها التَّعْذِيبِ لِلطِّفْلَيْنِ , ونقله الى المستشفى مدعياً انه سقط مِنْ عَلْوٍ.

رابط مختصر
2017-01-11T00:23:43+00:00
2017-01-11T00:28:51+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء الموقع .

m a